الدورة الثانية لمهرجان التين الشوكي بالقصرين: سلطان الغلّة، محرّك للتنمية الجهوية

الدورة الثانية لمهرجان التين الشوكي بالقصرين: سلطان الغلّة، محرّك للتنمية الجهوية

انتظمت بولاية القصرين الدورة الثانية لمهرجان التين الشوكي يومي 25 و 26 أوت 2022. و قد اشتمل برنامج المهرجان على عديد الأنشطة منها معرض لبيع منتجات التين الشوكي شاركت فيه المؤسسات الناشطة  في القطاع ، والعديد من الأنشطة الثقافية بالإضافة إلى ندوة حولالتسمية المثبتة للأصل للتين الشوكي بمنطقة زلفان (AOC) التي يتم الاشتغال عليها في الوقت الحاضر.كما كانت “مسابقة أفضل المرطّبات باستعمال التين الشوكي” من أبرز الفقرات. و قد فاز بالجائزة الأولى محلّ حلويات بمدينة القصرين عن كعكة الجبن بالتين الشوكي. تم تنظيم المهرجان من قبل الجمعية الوطنية لتنمية التين الشوكي (ANADEC) بدعم من مشروع تعزيز نفاذ المنتجات الغذائية و المحليّة للأسواق  PAMPATالمموّل من قبل كتابة الدولة السويسرية للاقتصاد و الذي يتم تنفيذه من قبل منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية  (UNIDO / SECO)

استضافت ولاية القصرين فعاليات الدورة الثانية لمهرجان التين الشوكي الذي أقيم يومي 25 و  26 أوت 2022 بمنطقة زلفان من معتمدية تالة. و تعدّ زلفان أكبر منطقة انتاج للتين الشوكي بولاية القصرين ، حيث تناهز مساحات التين الشوكي بها 30.000 هكتار . و تمسح غراسات التين الشوكي بولاية القصرينعامّة حوالي 100.000 هكتار، ما جعلها تحتلّ المرتبة الأولى وطنيا من حيث انتاج التين الشوكي بما في ذلك التين الشوكي البيولوجي.

يتم تنظيم مهرجان التين الشوكي بمبادرة من الجمعية الوطنية لتنمية التين الشوكي بدعم من مشروع تعزيز نفاذ المنتجات الغذائية و المحليّة للأسواق (PAMPAT) المموّل من قبل كتابة الدولة السويسرية للاقتصاد  (SECO) و الذي يتم تنفيذه من قبل منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية (UNIDO).وتهدف هذه التظاهرة إلى تسليط الضوء على الفرص التي يوفرها هذاالمنتج، سلطان الغلّة، لا سيما فيما يتعلق بإنشاء مشاريع استثمارية جديدة في مختلف المجالات الواعدة على غرار الصناعات الغذائية ومستحضرات التجميل وعلف الماشية.

و تم افتتاح المهرجان من وقبل السيد والي القصرين الذي سلّط الضوء على الدور الذي يلعبه التين الشوكي في التنمية المحلية بالجهة: “يمكن اعتبار قطاع التين الشوكي حالياً محركاً اقتصادياً و دافعا للتصدير. حيث تتنافس المنتجات المبتكرة مثل زيت بذور التين الشوكي البيولوجي ، الذي لم يكن معروفًا حتى وقت قريب، مع المنتجات التقليدية المصدّرة.

و قد بدأت أولى عمليات التثمين الصناعي للهندي  منذ بضع سنوات بولاية القصرين ، واليوم أصبحت هذه الصناعة تكتسي  أهمية اقتصادية بالغة على المستوى الوطني. نحن فخورون بهذا السبق الذي مهّد الطريق لبقية الجهات.” و للإشارة، توجد بولاية القصرين حاليا 12 مؤسّسة اقتصادية تشتغل في مجال تثمين التين الشوكي معظمها موجهة للتصدير خاصة نحو أروبا، علما و أن المنتجات المتأتية من التين الشوكي بولاية القصرين يتم تسويقها حاليا نحو مختلف القارّات بما في ذلك القارة الأسترالية.

الدورة الثانية لمهرجان التين الشوكي بالقصرين: سلطان الغلّة، محرّك للتنمية الجهويةو تشهد منظومة تصنيع التين الشوكي بالجهة نموا سريعا مكّن من تعدد و تنوّع الأسواق الخارجية المستكشفة من قبل مستثمري الجهة بالإضافة إلى تموقع المنتجات على المنصات التجارية العالمية.و قد تضمّن المهرجان عديد الأنشطة الثقافية على غرار  الفروسية و العروض الفلكلورية و مسابقات رمي الصحن و الشّعر الشعبي. و قدكانت “مسابقة أفضل المرطّبات باستعمال التين الشوكي” من أبرز فقرات المهرجان. و قد ساهم أصحاب محلاّت المرطبات بالجهة في هذه المسابقة بحوالي عشرين صنف من المرطبات و الكعك و البسكويت و البقلاوة و الصابلي و غيرها   من التحليّات باستعمال التين الشوكي كأحد المكوّنات.

و قد فازت بالجائزة الأولى السيدة أميمة بنّاني صاحبة المحل”كازا دل دولشي” (Casa del Dolce) الكائن بمدينة القصرين عن منتجها اللّذيذ المتمثل في كعكة الجبن بالتينالشوكي (cheese cake à la figue de barbarie). و قد مثّلت هذه التحلّية مفاجأة للجنة التحكيم من  حيث إبراز مذاق المنتج المميّز للجهة عبر وصفة مبتكرة.و قد مثّل المعرض التجاري التي تم تنظيمه فرصة للزّوار لإكتشاف عديد المنتجات على غرار خلّ الهندي ذي الخصائص الهامّة للتخسيس و تخفيض الوزن و مسحوق أوراق التين الشوكي (poudre de raquettede figue de barbarie ) و ربّ التين الشوكي و المربّى و بديل القهوة من بذور التين الشوكي و عديد المنتجات التجميلية المستخرجة من التين الشوكي.

كما مثّل المهرجان فرصة لتقديم التسمية المثبّتة للأصل للتين الشوكي بمنطقة زلفان (AOC) التي يتم الاشتغال عليها في الوقت الحاضر. حيث التأمت في الغرض ندوة تولّى خلالها كلّ من الإدارة العامّة للإنتاج الفلاحي بوزارة الفلاحة  و المجمع المهني المشترك للغلال تقديم الإطار القانوني لهذه العلامة و الفرص التجارية الهامة التي توفرها للمنتجات.الجمعية الوطنية لتطوير التين الشوكي (ANADEC) هي أحد أهمّ الشركاء المحلّيين في مسار إرساء هذه العلامة المثبتة للأصل. و قد لعبت هذه الجمعية أيضا دورا ملحوظا في مسار تسجيل المواصفة التونسية  المتعلّقة بزيت بذور الهندي لدى المعهد الوطني للمواصفات و الملكية الصناعية سنة 2021.

و هي المواصفة الوحيدة من نوعها في العالم. تضم الجمعية الوطنية لتطوير التين الشوكي اليوم معظم المتعاملين التونسيين ضمن هذه المنظومة ، ما يعبّر عن الحركية التي يعيشها  القطاع في تونس. تتمتع الجمعية بدعم من  مشروع تعزيز نفاذ المنتجات الغذائية و المحليّة للأسواق  PAMPAT المموّل من قبل كتابة الدولة السويسرية للاقتصاد و الذي يتم تنفيذه من قبل منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية  (UNIDO / SECO).