إفتتاح أوّل Orange Wifi Corner في المعهد العالي للدراسات التكنولوجية بسوسة : تجربة رقميّة متميّزة للطلبة

1

إفتتاح أوّل Orange Wifi Corner في المعهد العالي للدراسات التكنولوجية بسوسة : تجربة رقميّة متميّزة للطلبة

تمّ  يوم الخميس 30 نوفمبر 2016 تدشين أوّل Orange Wifi Corner بالمعهد العالي للدراسات التكنولوجية بسوسة.

ويأتي إفتتاح Orange Wifi Corner استجابة للمطالب لجيل الشباب الحالية على اعتبار أن شبكة الإنترنات  تعدّ مصدرا  ووسيلة لا غنى عنها في دعم منظومة التعليم العالي.

ويحتوي هذا الفضاء المجهز بالحواسيب المتصلة بشبكة الإنترنات للطلبة والأساتذة أجهزة حواسيب محمولة ولوحات رقميّة وهواتف ذكية لإستخدام شبكة “الويفي” لأورنج تونس مجانا وأيضا في تنظيم الاجتماعات والندوات وورشات العمل في هذا الفضاء المتميّز وذلك تماشيا مع كلّ توقعاتهم وأمانيهم.

ويمنح Orange Wifi Corner الفرصة للعمل في أفضل الظروف والتواصل في اطار بيئة تتلائم مع امكانياتهم وظروف طيبة تساعد على الإبداع وتحفيز التبادل.

وقد تمت تهيئة وتجهيز هذا الفضاء التكنولوجي من طرف أورنج تونس بدعم من مؤسسة أورنج للأعمال الخيرية  Fondation Orange وبالشراكة مع المعهد العالي للدراسات التكنولوجية بسوسة وجمعية سوسة للابتكار والتكنولوجيا  على مساحة تقارب  بـ 100 متر مربع حتى يمكّن الطلبة وللأساتذة من العمل في ظروف ملائمة داخل المعهد.

ويمثّل الهدف المشترك من إفتتاح أوّل Orange Wifi Corner أن يصبح مثالا ونموذجا لغيرها من الفضاءات الأخرى ويساهم كذلك في تعميق المعارف لدى الطلبة بهدف تحقيق الجودة  في التعليم.

بهذه المناسبة أشارت السيّدة أسماء النّيفر مديرة العلاقات الخارجية والمسؤولة عن برنامج الابتكار ودعم استراتيجية المسؤولية الاجتماعية لأورنج تونس :” أن  إفتتاح أوّل Orange Wifi Corner  تأكيد واضح ودليل جدّي على تصميمنا في المساهمة في التنمية المستدامة وكذلك المشاركة في تطوير وتعصير الجامعة التونسية من أجل ضمان جودة التعليم.”

ومن جهته عبّر السيّد حاتم صنديد أستاذ بالمعهد العالي للدراسات التكنولوجية بسوسة والمشرف على المشروع عن سعادته للتعاون الثنائي المثمر بين الشركاء في القطاعين العام والخاصّ مشيرا إلى  مزيد دفع التعاون وتعزيز الشراكة  بين الطرفين .”

وأكد :” أنا سعيد جدّا بإفتتاح هذا الفضاء الرقمي التكنولوجي الذي تمّت تهيئته من طرف أورنج تونس، ومن الضروري تدعيمه،  كما أرجو  من الطلبة والأساتذة الاستفادة من كلّ الإمكانيات المتاحة  وسيكون الطلبة فخورين بذلك وأنا على إقتناع بذلك.”