من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم
الدورة 34 لمهرجان النسري : “من أجل حياة تعبق أمل”

الدورة 34 لمهرجان النسري : “من أجل حياة تعبق أمل”

الدورة 34 لمهرجان النسري : “من أجل حياة تعبق أمل”

انتظم صبيحة اليوم السبت 29 افريل 2017 بنزل البلفيدار بالعاصمة ندوة صحفية بمناسبة مهرجان النسري في دورته 34 و التي تنطلق يوم السبت القادم 6 ماي و تتواصل الى غاية يوم 13 من نفس الشهر تحت عنوان “من اجل حياة تعبق امل”.

و أشار السيد حمدة غلاب مدير المهرجان الى ان مهرجان النسري هو تظاهرة سنوية تستعد له مدينة زغوان من كل سنة يتضمن العديد من الفقرات الثقافية و الفنية الهامة على غرار الانشطة الثقافية و الفنية و العروض الاستعراضية و المسابقات التنشيطية.

كما صرح السيد غلاب عن البرمجة المخصصة للمهرجان و التي تتضمن عروض موسيقية منها فرقة العزوزية ، عروض مسرحية نجد عرض لجعفر القاسمي ، عروض فرجويك تتمثل في العاب نارية و اضواء ليزرية ، عروض تنشيطية بمعبد المياه بزغوان ، عرض لسيرك الشوارع ، عرض شريط سينمائي “اخر واحد فينا” بدار الثقافة زغوان بحضور المخرج بالاضافة للعرض الفني الكبير MAZIKA يحييها مجموعة من اشهر الDJ و يضم المهرجان سهرة الحنين او سهرة المالوف لذاكرة زغوان يقيادة فنانين اصيلي الجهة بساحة الرحبة.

الدورة 34 لمهرجان النسري : “من أجل حياة تعبق أمل”

اما بخصوص المسابقات فقد اكد مدير المهرجان على احتضان التظاهرة لمسابقتين اثنين ، اختصت الاولى في مسابقة اعداد الحلويات كعك الورقة بدار الشباب و تشارك فيها متسابقات من امهات زغوان تحت اشراف مركز التكوين السياحي بنابل و لجنة تحكيم يترأسها الشاف نبيل بركوس المتحصل على جائزة الحلويات بالمغرب ، و تهدف هذه المسابقة الى تحفيز الشباب و استقطاب اليد العاملة الكفأة و العمل على تكوينهم لضمان استمرارية هذا الموروث و ادراج كعك الورقة في التراث اللامادي حسب ما صرحت به السيدة بسمة درغام مديرة مركز التكوين السياحي بنابل ، اما المسابقة الثانية فخصصت في الافلام القصيرة تحت عنوان “زغوان الثراء ، السياحة و البيئية” بالتعاون مع نادي زغوان للسينمائيين الهواة.

ويتخلل هذه البرمجة ندوات علمية و تقديم لبعض الكتب و معرض فني للرسامة سلوى عيسى الى جانب تكريم شهداء العمليات الارهابية اصيلي جهة زغوان و تقديم جوائز للفائزين و الفائزات بمسابقة الجودة في الحلويات و احسن فيلم قصير.

و في نفس السياق اضاف السيد محمد الجبالي منسق المهرجان انّ المهرجان تزامن مع الاحتفال بثمانينية الملعب الزغواني حيث تم تخصيص فقرة رياضية لكرة القدم و كرة اليد و ذلك من خلال ادراج 3 مقابلات تجمع قدماء لاعبي الملعب الزغواني لكرة القدم و كرة اليد بالاضافة لاحياء حفل يخص تكريم كل من عمل بجهد على دعم جمعية زغوان في معبد المياه.

فيما يخص الميزانية فتحدثت هيئة المهرجان عن الصعوبات التي تعرضت لها بدأً من تأسيس برنامج المهرجان في شهر فقط وصولا الى غياب للدعم من وزارة السياحة و حددت القيمة الجملية للتظاهرة حوالي 60 الف دينار منها 13 الف دينار دعم من وزارة الشؤون الثقافية ، 4 الاف دينار من الولاية ، 2 الاف دينار من البلدية في حين تكون العروض مجانية ما عدا العرض المسرحي لجعفر القاسمي حددت قيمة التذكرة ب 21 دينار.

تحت عنوان “زغوان تترجل في شارع الحبيب بورقيبة” تنطلق الحملة الترويجية للدورة 34 لمهرجان النسري بزغوان لسنة 2017 بالتعاون مع المندوبية الجهوية للثقافة بزغوان و مندوبية السياحة ، اليوم السبت 29 افريل 2017 بشارع الحبيب بورقيبة بالعاصمة.
وئام العلوي

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *