من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم
Messenger الآن على الشاشة الكبيرة
Messenger الآن على الشاشة الكبيرة

Messenger الآن على الشاشة الكبيرة

Messenger الآن على الشاشة الكبيرة

 Messenger الآن على الشاشة الكبيرة: تطبيق جديد لأجهزة الكمبيوتر يتيح المكالمات والمكالمات الفيديو الجماعية لمساعدة المستخدمين على التواصل بشكل أفضل.

ستان تشادونفسكي، نائب رئيس Messenger

رابط لتحميل الصور والفيديو: هنا

اليوم نطلق تطبيق Messenger لكلٍ من أجهزة MacOS وWindows يتيح مكالمات الفيديو والتواصل مع الأصدقاء وأفراد العائلة من جميع أنحاء العالم على الكمبيوتر.

يستخدم الناس التكنولوجيا الآن ليتواصلوا مع أحباءهم حتى وإن كانوا على بعد أميال من بعضهم البعض أكثر من أي وقت مضى. وخلال الشهر الماضي، شاهدنا زيادة بأكثر من ١٠٠٪ في استخدام الناس لمتصفحات أجهزة الكمبيوتر الخاصة بهم لإجراء مكالمات صوتية ومرئية على Messenger. الآن مع وجود تطبيقات على نظامي MacOS وWindows، فإننا نقدم أفضل إمكانيات Messenger على أجهزة الكمبيوتر، بما في ذلك مكالمات الفيديو الجماعية بلا حدود.

Messenger الآن على الشاشة الكبيرة
Messenger الآن على الشاشة الكبيرة

 وهذه أهم مميزات التطبيق الجديد:

  • مكالمات فيديو جماعية على شاشة أكبر: حافظ على تواصلك مع أحبائك وأصدقائك، انضم إلى حصة تمارين رياضية، أو قم باستضافة ساعة من المرح.
  • سهولة الاتصال: لا تحتاج إلى معرفة رقم هاتف شخص ما أو بريده الإلكتروني طالما أن كل أصدقاءك لديهم فيسبوك وMessenger.
  • تعدد المهام: من السهل الوصول إلى الدردشات الخاصة بك، ويمكن أن تدخل وتخرج من التطبيق بسهولة بينما تقوم بمهام أخرى على الكمبيوتر.
  • الإشعارات: يمكنك استقبال إشعارات الرسائل الجديدة، وبالتالي تستطيع العثور على المحادثة التي تبحث عنها بسرعة، وفي ذات الوقت يمكنك التحكم في إسكات الإشعارات بشكل دائم أو مؤقت.
  • مزامنة المكالمات بين الهاتف والكمبيوتر: لن تفوت مكالمة أو رسالة على Messenger أبداً أياً كان الجهاز الذي تستخدمه.
  • كل ما تحبه في Messenger على شاشة أكبر: بما في ذلك الوضع المظلم و الـ GIFs.

 يمكنك تنزيل التطبيق اليوم من Microsoft Store أو Mac App Store.

نتمنى أن يجعل تطبيق  Messenger للكمبيوتر التواصل مع الأصدقاء والأحباء أكثر سهولة خلال هذه الفترة. واصل البقاء في المنزل ولكن كن على اتصال!

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *