من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم
تطلق المدرسة البريطانية الدولية بتونس الدورة الأولى لمعرض So Tounsi
تطلق المدرسة البريطانية الدولية بتونس الدورة الأولى لمعرض So Tounsi

تطلق المدرسة البريطانية الدولية بتونس الدورة الأولى لمعرض So Tounsi

 تطلق المدرسة البريطانية الدولية بتونس الدورة الأولى لمعرض So Tounsi 

دعت مريم ميــلاد مؤسسة المدرسة الدولية البريطانية بتونس, ممثلـي الصحافة التونسية لمشاركتها، مؤتمر صحفي ودّي, على الطريقة البريطانية ” 5 o’clock tea, شمل اكتشاف معرض So Tounsi  ،الذي يُنظّم  بالشراكة مع  مجمــوعــة  بالتونسي  ومؤسستها، فاتن عبد الكــافــي.

و صرّحت مريم ميلاد التي كانت مصحـوبـة بـ Martin Nugent مديـر المدرسة البريطانية و Laurent Forlani مديـر الاتصـال بـ المدرسة الدولية البريطانية بتونس أن تظـاهـرة So Tounsi, ستكـون مفتـوحـة للعمــوم مجــانـا ابتداء من يوم 19 إلى يوم 21 مــاي 2017 و ستضم 30 فنّـانـا و حرفيـا تونسيـا  تم اختيـارهم لأصـالـة أعمـالهـم  و لانتمائهم لآفـاق مختلفــة.

كمـا أعلنت مريم ميلاد: “ قرّرت المدرسة الدولية البريطانية بتونس بالتعاون مع مجمـوعـة بالتونسي Be Tounsi، فتح أبوابها الواسعة للفن التونسي، لإشعاع مواهب الحرفيين والفنانين الشبان. وهي فرصة لتلاميذنا وأولياءهم وضيوفهم والجمهور الواسع لاكتشاف أعمالهم أغلبهـا جديدة، وفي بعض الأحيان أُنشئت و أنجـزت خصيصا لفائدة تظـاهـرة So Tounsi … تقتــرح التظـاهـرة خليـطا من المنتجــات من أثاث و أكسسوارات و فخّـار و خــزف و ملابس و مجوهرات. لذلك تقتــرح So Tounsi  مـزيـجـا من مختلف الحرف الفنّيـة والخبرات ، ولا ترغب في إبـراز هذه المنتجـات المعروضـة فقط ولكن أيضا للتعريف بنهج المصمم / الحرفي … “

تُبرز المدرسة الدولية البريطانية بتونس، منذ نشأتها، استعدادها للانفتـاح علـى بيئتهــا المحلية التونسية

احتضنت المدرسة الدولية البريطانية بتونس منذ تأسيسها، سنـة 2012، أكثـر من 400 تلميــذ بالتعليــم الابتدائي والثـانـوي بمقرّيهـا الكــائنيــن بسكـرة والبحيــرة III.

 بفضـل أعضاء هيئة التدريس التي تتكون من مدرّسين أغلبهم بريطانيـون، تعتزم المدرسة الدولية البريطانية بتونس تقديم صورة دولية مشعّـة، مع إعطـاء الأولـوية إلى النهج البريطاني لإبــراز استعدادها للانفتاح على البيئة المحلية في هدف واضح وجلـيّ: تحويل تلاميذها إلى مواطنين عالميين، يحملـون داخلهم شغف المعرفة، ولهم جميـع المزايا، بما في ذلك قيم أخلاقية قوية، لمواجهة تحديات عالم متغيّــر وليصبحــوا قادة المستقبــل.

ومن أجـل تعزيز التفاهم المتبادل لديهم وإيجـابيتـهــم، تتم دعـوة التلاميـذ إلـى تطـويـر معرفتهم باللغة والحضارة العربية، إلى جـانب ممارسة الرياضة، و اكتشاف الطبخ التونسي في إطـار مطعـم المـدرسـة أو المشاركة في العديد من الأنشطة في بيئة تكنولوجيـة فائقة التطـوّر حيث تمّ تجهيز الأقسـام الدراسية بشاشات و لـوحـات رقميـة تم تسليمهـا إلى كل تلميــذ.

So Tounsi دورة أولــى تدعمها مجمــوعــة Be Tounsi

Be Tounsi  بوابة قــارّة تضمّ 56 ألـف عضـو، توفّـر، من جهة، الفرصة للحرفييـن و المبدعيـن الشباب لتعزيز عملهم ومن جهـة أخـرى، تثقّـف أعضاءها بأهميـة دعم الإنتاج المحلي لمساعدة الاقتصاد التونسي بشكل عام ولمنع اندثــار معــارف الأجــداد.

تهدف مجمــوعـة Be Tounsi الى تقديم الحرفيين الجـادين، والماهرين الذين ينجـزون إبداعات أصيلـة ولكنهم غيـر معـروفيـن.

و اختتمــت مريم ميلاد حديثهـا قـائلـة: ” نحن سعداء بشكل خاص بوضع هذه الدورة الأولى من تظـاهـرة  So Tounsi  تحت ظل Be Tounsi  التي أبهـرتنـا بشكـل خـاص بجـودة الفنانين والحرفيين المشـاركيـن. ونشكر المجموعة لدعمها لنا بشكل جيد أثناء إعداد هذا المعرض …”

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *